Posted on: السبت، 4 أكتوبر، 2014

النازحون بين ( ام ستوري الكشافة وبين فريال الحفافة )




(ام جبار ) مرة جبيرة بالعمر وما تصدك الا ب أم ستوري الكشافة لان ام ستوري مرة مجربة وبيهة سبعين حظ وحجايتهة ماتنزل للكاع وكشفتها مضبوطة بالايد , واذا سولفت ام جبار بسالفة بحي التنك فبعد ساعة تلكاها منتشرة بالامين والمأمون والكرادة وسبع البور , وتسمع الها صدى بشارع ستين وثلاثين وتعبر المشروع  وتتجاوز البو جاسم ..لكن فريال الحفافة عقدتها من الدنيا ام ستوري ودائما تجذب كل خبر تحجيه ام ستوري.وفد يوم جانت تكعد ام جبار ( كعدتها المعتادة ) وداير ما دايرها نسوان المنطقة ملتمات وجانت تروي عن ام سنوري ( والعهدة على ام جبار )-        تكول ام ستوري  ان الدواعش يأخذون من كل عائلة احد اولادها رهينة ويستبدلونه بواحد من داعش قبل لا يجون لهناه وهاي التفجيرات همة اللي يسووها ..
-        تكول ام ستوري  واحد من الحرامية طفر على النازحين وجان يشوفهم يصنعون عبوات بقواطي النيدو ..
- وتكول ام ستوري ان ابو سباهي تابع احد المجرمين ( جماعة الكواتم ) وطلع  من العوائل النازحة .-        وتكمل ام جبار وتكول  ترة ( ام صيهود ) راحت ( للكشافة ام ستوري ) تريد تعرف سبب عكدة ذيال بتهة ( صيهودة ) فكالتلها ام ستوري ان النازحين عملوا سحر اسود بالربطات والاحجبة وعكدوا ذيال البنات.
بس (فريال ) الحفافة تكول حجي ام ستوري هذا كله جذب , وهاي السوالف مال احزاب تريد تزيد الاحتقان الطائفي .

------------------------------------------------------------------


ملاحظة/ النازحون كلمة تطلق على العوائل التي اجبرتها ظروف الحرب والقتل والترويع ان تترك منازلها ومدنها وتنتقل الى مدن اخرى 

2 التعليقات:

الظلام أسطورة يقول...

احسنت

الظلام أسطورة يقول...

احسنت

إرسال تعليق